23
نوفمبر
2017
|
09:00
Europe/Paris

وفيّةً لشعارها Raging Mechanics، روجيه دوبوي تطلق شراكتها الجديدة في بكين

تجربةٌ مميّزة وفريدة من نوعها. كان هذا إنجاز إطلاق شراكة روجيه دوبوي مع لامبورغيني في بكين تحت شعار الدار Raging Mechanics. لقد تمّ تنظيم هذا اللقاء بين علامة الساعات السويسرية التي تجرؤ على التميّز ولامبورغيني سكوادرا كورسي الأيقونية وسط جوّ فريد وخارج عن المألوف. مثالٌ رائع للأمور غير المُتوقّعة التي تحدث عندما يلتقي مهندسون سبّاقون مع صانعي ساعات استثنائيّين...

 

تشتهر دار روجيه دوبوي كَونها داراً مُبتكرة تسلسليّة تتخطّى دائماً قواعد صناعة الساعات التقليدية ولقد اكتسبت سمعةً قوية لتنظيمها فعاليّات استثنائية في مواقع فريدة. احتفالاً بالإطلاق الآسيوي لشراكة متينة بين علامتَين تتقاسمان ذات القيَم القائمة على تقنية فائقة وتجارب عملاء جريئة، لم يشكّل حدَث Raging Mechanics في بكين استتثناءً لهذه العادة. بسلسلة من التناقضات الخاصة به، أقيم الحدث في الفترة من 23 -26 نوفمبر 2017 في الموقف الخاص بمركزّ التسوّق الشهير "شين كونغ بلاس" في بكين الذي يمثّل المرجع الأعلى في مجال التسوّق المُترف في بكين.

ذهب ساحر ولونٌ أبيض لافت

مع هذا التلاقي بين أفضل السيارات الإيطالية الفائقة الأداء وأرقى ما تقدّمه صناعة الساعات السويسرية، انضمّ 300 ضيف مميّز، بما فيهم صحافيّين وشخصيات مؤثرة ومشاهير محليّين وعملاء، إلى روجيه دوبوي ولامبورغيني من أجل الانطلاق في رحلةٍ تعِد بإثارة الحماس.

أقيم الحدَث وسط جوّ استثنائي شبيه بـ"موقف سيارات تحت الأرض" يضمّ أبراج عرض رائعة على شكل أسطوانات وتشكيلة من سيارات لامبورغيني وحتى صانع ساعات ميدانيّ، ممّا جعله يدور حول مساحةٍ جديدة مؤقتة لروجيه دوبوي توفّر عناصر مفاجأة خاصة بها. شكّل هذا التصميم الكامل لأجواء غير اعتيادية الخلفية غير المُتوقّعة – الحميمة والفخمة في الوقت نفسه – لإطلاق طرازَي أكسكاليبور أفنتادور أس بالذهب الوردي وأكسكاليبور سبايدر بيريلّي باللون الأبيض. إن هذَين الطرازَين هما أحدث الإصدارات الرائعة من عالم أكسكاليبور بالتعاون مع شركاء روجيه دوبوي، بيريلّي Perfect Fit Pirelli ولامبورغيني Raging Mechanics Lamborghini، وهما داران أيقونيّتان مشهورتان برؤيتهما الجريئة وتصاميمهما الابتكارية وسياساتهما السبّاقة في مجال الأبحاث والتطوير.

ترفيه مُفعم بالأدرينالين

إلى جانب فرصة تجربة إحدى سيارات لامبورغيني، تمتّع ضيوف حدَث Raging Mechanics في بكين بمجموعة من المفاجآت الفريدة من نوعها، بدءاً من تجربة سباق حصريّة على حلبة Goldenport Park Circuit المتطوّرة في بكين وصولاً إلى قيادة قصوى ومثيرة للحماس مع فريق سباق FFF، أحد شركاء روجيه دوبوي الاستراتيجيّين الملتزم بتوفير "منصّة محترفة للسائقين المميزين من أجل التسابق إلى جانب نُخبة من السائقين على أعرق حلبات سباق جي تي في أوروبا وآسيا". ذلك إلى جانب القيام بلفّة سريعة في سيارة يقودها سائق محترف. وأضافت "حفلات العشاء" الفريدة من نوعها في موقف السيارات اللمسات النهائية المثالية على هذه الأيام القليلة النابضة بالحماس.

حول روجيه دوبوي

 

فتجسّد ابتكاراتها الجريئة المتأصّلة في القرن الحادي والعشرين خبرةً شاملة في مجال أرقى آليات صناعة الساعات يتمّ التعبير عنها من خلال تصميمها المعبّر والملُفت. تحمل موديلات روجيه دوبوي في طيّاتها توقيع العلامة: الطابع السبّاق في احترام التقاليد، الجرأة، المبالغة، الابتكار والدراية.

يتمّ توزيع تشكيلات روجيه دوبوي أكسكاليبور وفالفت في كافة أنحاء العالم من خلال شبكة حصريّة من نقاط البيع والمتاجر المستقلّة. ويمثل السعي نحو التفوق، والبحث الدءوب عن الحركة المستقيمة، وتطوير المهارات الفريدة ثوابت أساسية في الدار السويسرية الكائنة في جنيف، وتحوز على مصنع متكامل الحِرف.