28
مايو
2019
|
10:00
Europe/Paris

عزّزوا حسّكم لتجاوز الحدود

لدى روجيه دوبوي المُبدع التسلسلي قناعةٌ راسخة في تخطّي الحدود. فتدفعها دائماً روحٌ مُغامرة وحسٌّ إبداعي جامح متأصّل في جينات الدار نحو اكتشاف مجالات جديدة في نظاقات متعدّدة من الأساليب الجمالية والبحث التقنيّ. ونتيجة هذه المقاربة المُطلقة العنان هي من دون شكّ شكلّ فريد من الأساليب الساعاتية المتطوّرة يتمّ التعبير عنها من خلال ساعات جريئة.

الارتقاء بالأساليب الميكانيكيّة إلى مكانة أشكال فنيّة

تبتكر دار روجيه دوبوي بشكل عضويّ وفطريّ طرازات مصمّمة لنخبةٍ حصريّة تتألّف من أولئك الذين لا يخشَون التميّز وأصحاب الرؤية السباّقة غير التقليديين الذين يبحثون عن تصاميم فريدة ولافتة جمالياً توازيها درجةٌ عالية من التطوّر التقني. تقوم الدار الآن بطرح أكسكاليبور بلاكلايت تريلوجي من أجل هذه الفئة من الأشخاص.

يتميّز هذا الطراز الفريد والجديد بإصدار فنيّ جديد لعيار RD820SQ الذي يتيح نمطاً تزيينيّاً بفضل تقنية تُستعمل للمرّة الأولى في صناعة الساعات الفاخرة. فتوفّر الطبيعة المدمجة بالكامل لمصنع روجيه دوبوي قدرةً استثنائية لتنمية الجمال وحسّ فريد بالتفاصيل. ويكتسب العيار بُعداً جديداً حيث يتميّز بمزيج من المواد لتوفير تصميم فريد ومعاصر. والنتيجة هي غرض فنّي ميكانيكي متكامل وغنيّ بمحتوى مشاعريّ هامّ.

download
Excalibur Blacklight

تألّق فريد

ضمن هذه البنية الرائعة، يقدّم نظام الحركة "الكوكبي المهيكل" الخاص بروجيه دوبوي تقنيةً ابتكارية تقوم على بُنى ميكروية مصنوعة من صفير مخبري مماثل للصفير المُستخدَم في صناعة المجوهرات. فيساهم البُعد الابتكاري والجمالي – الذي يحبّ روجيه دوبوي أن يشير إليه على أنه "تميّز معبّر" – الذي يتألق في العيار في توليد انطباع بنية ميكانيكية حقيقية ثلاثية الأبعاد، وهو إحساس تعزّزه قدرة العيار على التألّق تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية للكشف عن الشكل التصميمي وكأنّه يطفو في العلبة أثناء الليل. ووسط وفرة من التأثيرات المدعومة بأساليب تكنولوجية، يسمح الحرفيّو الماهرون في مشاغل روجيه دوبوي للماسة الموجودة في وسط العيار الكوكبي المهيكل بالبروز بشكل رائع. ويقوم هذا التأثير الاستراتيجي بتعزيز خطوط العيار الأنيقة والعمق البصري اللافت ممّا يولّد مستويات وزوايا عدّة:

تتوفّر ساعة بلاكلايت تريلوجي ذات قطر 42 ملم بإصدار محدود من 28 قطعة من الذهب الوردي، يرافقها إصدار باللون الأزرق من 88 قطعة مع علبة من الذهب الأبيض أو بديل أسود من التيتانيوم دي.أل.سي. يحمل الإصداران شهادة دمغة جنيف الشهيرة، إلاّ أن الإصدار المحدود من الذهب الوردي هو الإصدار الوحيد الذي يتمّ طرحه كابتكار حصريّ خاص بالمحلّ.

إنها فرصة حقيقية من القرن الحادي والعشرين لعشّاق الدار كي يتألّقوا في الظلمة فيما تقوم دار روجيه دوبوي المُبدعة التسلسلية مرّة أخرى بالانتصار على دُكنة المجهول وسط وابلٍ من النور الساطع.

نسخة جاهزة

فتجسّد ابتكاراتها الجريئة المتأصّلة في القرن الحادي والعشرين خبرةً شاملة في مجال أرقى آليات صناعة الساعات يتمّ التعبير عنها من خلال تصميمها المعبّر والملُفت. تحمل موديلات روجيه دوبوي في طيّاتها توقيع العلامة: الطابع السبّاق في احترام التقاليد، الجرأة، المبالغة، الابتكار والدراية.

يتمّ توزيع تشكيلات روجيه دوبوي أكسكاليبور وفالفت في كافة أنحاء العالم من خلال شبكة حصريّة من نقاط البيع والمتاجر المستقلّة. ويمثل السعي نحو التفوق، والبحث الدءوب عن الحركة المستقيمة، وتطوير المهارات الفريدة ثوابت أساسية في الدار السويسرية الكائنة في جنيف، وتحوز على مصنع متكامل الحِرف.