30
نوفمبر
2018
|
18:54
Europe/Paris

تميّز ديناميكي للنساء الجريئات

لدى روجيه دوبوي اقتناع بأن النساء جديرات بتشكيلات جريئة وسبّاقة ومتميّزة ذات تصاميم معاصرة. تلك هي الساعات النسائية التي يتمّ طرحها بإصدارات محدودة والتي خصّصت لها دار روجيه دوبوي كلّ ما لديها من إبداع أسطوري. تتواقف مع كافة المناسبات، يتمّ تصميم أسلوب هذه الابتكارات المميّزة الفائق الحداثة للنساء اللواتي يبرزنَ مهما كانت الظروف.

أناقة الروك تلتقي بصناعة المجوهرات الفاخرة

كَونها تشيد بالأنوثة القوية والملتزمة، تكرّم ساعة أكسكاليبور 36 القوةَ والأساليب الجماليّة. ينتمي هذا الطراز الأنيق بشكل طبيعي إلى تشكيلة أكسكاليبور الأيقونية، منصّة روجيه دوبوي التعبيريّة المفضّلة. بفضل شكلها الديناميكي وخطوطها الدقيقة ومظهرها اللافت، تقدّم ساعة أكسكاليبور 36 خلاصةً رائعة عن رموز صناعة المجوهرات الفاخرة التصميميّة الخاصة بالتشكيلة والمقترنة بآلية متطوّرة.

جلدٌ مرصّع وأنيق للنساء الجريئات

بما أنه من البديهي أن تتمتّع المرأة بحق الاختيار، تتوفّر ساعة أكسكاليبور 36 بإصدارَين أنيقَين بأسلوب الروك محدودَين بـ 88 قطعة. بميناء لامع باللون الأبيض النقيّ أو الأسود، توفّر أكسكاليبور 36 إمكانية الاختيار بين علبة من الذهب الوردي أو الأبيض، وكلتاهما مزوّدتان بإطار وأجزاء ناتئة للسوار مرصّعة بماسات بيضاء. في ذروة الترف اللافت بأسلوب البانك، يضمن سوار متوافق من جلد العجل الأصلي – سواء باللون الأبيض مع مسامير فولاذية مطليّة بالذهب 5N أو أسود مع مسامير فولاذية مطليّة بالذهب 5N – تخصيص هذه الأكسسوارات الرائعة حقاً للنساء اللواتي لا يخشَينَ التفرّد والتميّز وسط أيّ حشد.

حول روجيه دوبوي

 

فتجسّد ابتكاراتها الجريئة المتأصّلة في القرن الحادي والعشرين خبرةً شاملة في مجال أرقى آليات صناعة الساعات يتمّ التعبير عنها من خلال تصميمها المعبّر والملُفت. تحمل موديلات روجيه دوبوي في طيّاتها توقيع العلامة: الطابع السبّاق في احترام التقاليد، الجرأة، المبالغة، الابتكار والدراية.

يتمّ توزيع تشكيلات روجيه دوبوي أكسكاليبور وفالفت في كافة أنحاء العالم من خلال شبكة حصريّة من نقاط البيع والمتاجر المستقلّة. ويمثل السعي نحو التفوق، والبحث الدءوب عن الحركة المستقيمة، وتطوير المهارات الفريدة ثوابت أساسية في الدار السويسرية الكائنة في جنيف، وتحوز على مصنع متكامل الحِرف.